جولة في أحضان المتوسط 4 / 7

P1010157اليوم الرابع

السابعة صباحا بتوقيت إيطاليا .. أسرعت إلى الشرفة فأدركت كم أنا متأخرة اليوم .. لم أستقبل الشمس أول بزوغها .. ولم أشهد عناق السفينة مع الشاطئ .. أمامي كان الجبل والغيم والبيوت والنوارس .. كلهم بدأ يومه قبلي .. ألقيت تحية خجلى وارتديت ملابسي عجلى لأستكشف فلورنسا وبيزا .. محطة هذا اليوم ..

 

بعد ساعة بالحافلة بين مروج الريف الإيطالي الساحرة .. وجبال (كرارا) حيث المرمر الأبيض .. وصلت إلى برج بيزا المائل .. لا أدري لمَ ظننته أكبر وأطول .. لعله وهج الأساطير يصورها لنا أكبر مما هي عليه في الواقع.. التقطت بعض الصور .. وبعض الهدايا .. وعدت إلى الباخرة .. السماء ملبدة بالغيوم والجو عاصف بارد .. وسفينتي تتحدى الموج ولا تبالي .. تختال فوق صفحة البحر تجر خلفها ذيلها الفاتن .. وكما أخلفتُ موعد الصباح مع النوارس .. أخلفته الآن حين تأخرت عن شرفتي إلى ما بعد الإبحار بنصف ساعة .. الجبال بعيدة .. والنوارس التي كانت تحف بالسفينة تؤنسها وتشيعها إلى أحضان البحر .. عادت إلى الشاطئ تمارس مراسم استقبال جديد أو وداع آخر ..

الموج صاخب .. والنسيم بارد .. في الأفق سفينتان .. وأنوار فلورنس الحسناء ما زالت تلمع بين الجبال .. والشمس تلوّح بوشاح غروبها الوردي تودعني إلى الغد ..

أطل الليل ثانية .. يصبغ الكون بحلله الزرقاء.. درجات من الأزرق تحيط بي تصبغ كل شيء فتأخذ لبي أنا التي تهوى الأزرق .. وحين قضى الليل على كل ما تبقى من ضياء .. أغلقت ستار شرفتي أنتظر الغد ..

P1010194

صحوت منتصف الليل على صفير ريح عاتية ..وهدير موج صاخب.. ولم أكن أغلقت باب شرفتي بإحكام قبلها .. قفزت إلى الباب أوصده بإحكام وقد تسلل بعض الخوف إلى نفسي ولدته ترسبات قديمة من اجتماع الليل والبحروالعواصف على السفينة.. لهجت ببعض الدعاء قبل أن أسلم وجهي إلى بارئه وأكل الكون إلى مبدعه وأخلد إلى النوم إلى الفجر التالي..

..

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s